قال الدكتور علي جمعة، عضو هيئة كبار العلماء، إن اليقين لا يزول بالشك فإذا اعتدت الوضوء قبل الخروج من المنزل يوميًا وإذا بك وأنت تسير في الشارع دخل وقت الصلاة فشككت هل نقضت وضوءك أم لا؟ فصلي واعلم أنك متوضأ ولا شيء عليك.. أما إذا كان عند يقين بأنك نقضت وضوئك فجدد الوضوء وصلي .

وأضاف خلال إجابته عن سؤال ورد إلى صفحته الرسمية أن القاعدة الفقهية القائلة "أن اليقين لا يزول بالشك" تؤكد ما أقوله لك والقاعدة الفقهية معناها.. أنك إذا كنت على يقين بأنك متوضئ قبل الخروج من المنزل ثم ساورك الشك بأنك نقضت ام لا إذن فأنت طبقا لهذه القاعدة مازلت على وضوء وهو ما كان يفعله الصحابة رضوان الله عليهم .