قال رضا سيد حماد، رئيس اللجنة النقابة بمصانع السكر بأبوقرقاص بالمنيا، إن سر أزمة السكر الموجودة حاليًا بالأسواق المصرية ترجع إلى جشع التجار الذين يقومون بتخزين السكر وتجويع الأسواق به ثم بعد ذلك يقومون بطرحه بأسعار أغلى من الطبيعى.

وأضاف حماد لـ"صدى البلد"، أن مصر تحتاج 3 ملايين طن سكر سنويًا وإنتاجها يقارب 2.4 مليون طن و600 ألف طن يتم استرادها من كوبا والبرازيل بموجب سعر الطن 3.5 دولار ولكن بعد جشع التجار يصل سعره إلى 4.60 دولار.

وأكد أن مصانع الصعيد تسلم وزارة التموين يوميًا ما يقرب من 130 طن سكر معبأ واحد كيلو بسعر 4.75 جنيه ويباع للمواطن داخل المنافذ بـ 5 جنيهات للكيلو.

وأوضح أنه سيتم تسليم المصانع غدا 250 ألف طن سكر خام إلى المصانع ليتم تكرارها ونزولها إلى الأسواق.