وذكرت خلية الإعلام الحربى بقيادة العمليات المشتركة مساء أمس الثلاثاء، أن الغارة شُنت وفق معلومات المديرية العامة للاستخبارات والأمن، ودمرت مقر قيادات داعش في قرية حسن كوى بقضاء تلعفر، وقتلت جميع المتواجدين داخله.
وأشارت إلى أن الطائرات دمرت أيضًا مقرات للحسبة بالتنظيم ومنزل والي داعش، وموقعًا للتصفيح وتفخيخ السيارات فى ناحية الرياض بقضاء الحويجة، جنوب غربى كركوك شمال العراق، مما أسفر عن مقتل إرهابيين بينهم القيادى في التنظيم المدعو أحمد عبد الله.