كشفت الفنانة إيمان زكي، أنها تستعد حاليا لتلحين أوبريت "أفشوا السلام" الذي كتبه الشاعر عبد الحى فرغلى وسيتم تقديمه في مهرجان "عليسة" الدولي للفنون الذي تشهده تونس من«26 نوفمبر – 3 ديسمبر» للعام الحالي تحت شعار «لا للنزاعات ولا للحروب»، وتقيمه جمعية "حبيبعل" للفنون والسلام بالتعاون مع الجامعة الأمريكية وشركة أدونيس.

وعن كيفية مشاركتها في مهرجان عليسة، قالت: عن طريق صديقى الاستاذ رمضان غريب، حيث كنا نتحدث بالمصادفة عن المهرجان ورشحنى للمشاركة فيه، وأرسلت للمسئولين عنه أغنية بصوتي وتم إعتمادي، وعندما قرأت كلمات أوبريت "أفشوا السلام" أعجبت بها جدا خاصة أن كاتبها شاعر ممتاز واستفزنى الكلام أن أقوم بتلحينه وسنسجله قريبا.

وتابعت: أتمني به أن أقدم شيئا جيدا يحوز الإعجاب، ويكفيني أن أمثل اسم مصر خاصة أني أديت أغاني وطنية كثيرة, والمشاركة في مهرجان للسلام فى حد ذاته رسالة لكل العالم العربي والدولي,وهذا بالنسبة لنا كفنانين يحملنا رسالة تضيف لرصيدنا فى ظل النفايات الموجودة بالفن حاليا

وقالت أنها صوليست موسيقى عربية وتغني في دار الأوبرا المصرية,وفي نفس الوقت تدير فرقتها التي كونتها"ضى القمر",كما أنها تكتب وتلحن معظم أغانيها ومنها"شدى حيلك يا بلد",وهي أغنية حصلت بها علي مركز ثالث علي مستوي الجمهورية في إحدي المسابقات كصوت ولحن من الملحن والموسيقار حلمى بكر,وقد درست الغناء دراسات حرة,فيما كان التلحين والكتابة موهبة منذ صغرها وأصقلتها بالدراسة

وعن فكرة إصدار ألبوم غنائي لها قالت:"ايدى على كتفك",مثل هذه المواضيع تحتاج إلي منتج"والنهاردة محدش بيعمل حاجه لحد",وقد ذهبت ذات مرة لتسجيل أغنية كانت من كلماتي وألحاني وكانت موزعة,وفوجئت بأن الإستوديو يطلب ما لا يقل عن٣٠ الف جنيه,نحن ليس لدينا فكر صناعة النجم.

وتابعت:انا عاشقة لسيد درويش وام كلثوم وعبدالوهاب والرحبانية,وكل هؤلاء مدارس تعلمت منهم الكثير مما أصقل موهبتي،والإحساس الصادق بداخلك يجعلك تصل لقلوب الناس سريعا,وقد إلتحقت بدار الأوبرا المصرية بعد دراسات حرة بمعهد الموسيقى،حيث رشحنى احد زملائي للإلتحاق به.

وأضافت:أنا أيضا عضوة بنقابة المهن الموسيقية,وقد كونت فرقتي"ضي القمر"منذ حوالي 6 سنوات،وكان عندى شغل خاص وطنى ورومانسى وفلسفى,لأنني أردت أن أقدم للناس شكلا جديدا من الغناء سواء فى اللحن والكلام,هذا بجانب اتقانى للغناء الطربى الأصيل,ونجحت التجربة وكنت سعيدة والناس تسمع ما أقدمه من أغاني وتطلب منى إعادتها