قالت أسرة تملك جهازا بديلا لهاتف نوت 7 الذكي الذي تحوطه المشكلات إن الجهاز البديل بدأ ينبعث منه دخان داخل طائرة أمريكية اليوم الأربعاء مما يشير إلى أن الحل الذي توصلت إليه سامسونج للقضية التي أثارت فضيحة في الآونة الأخيرة ربما لا يكون ناجعا.

وقالت سارة زوجة الراكب بريان جرين من ولاية إنديانا لرويترز بعدما تحدثت مع زوجها إنه الدخان بدأ ينبعث من هاتفه داخل طائرة تابعة لشركة خطوط ساوث وست الجوية. وقالت إن جرين كان قد استبدل الهاتف الأصلي قبل نحو أسبوعين بعد تلقيه رسالة نصية من سامسونج.

وذكرت سامسونج في بيان إنها تعمل لاستعادة الهاتف ولفهم السبب. وأضافت "إلى أن نتمكن من استعادة الجهاز فإننا لا نستطيع تأكيد أن الواقعة تشمل هاتف نوت 7 الجديد."

وقالت ساوث وست في بيان إن الطائرة أخليت بعدما أبلغ الراكب عن انبعاث دخان من هاتف سامسونج.

وأعلنت سامسونج أكبر مصنع للهواتف الذكية في العالم سحب ما لا يقل عن 2.5 مليون من هاتفها الذكي الرائد نوت 7 في عشرة أسواق على مستوى العالم الشهر الماضي بسبب عيب في البطارية أدى إلى اشتعال النار في بعض الهواتف. ومثلت عملية السحب إحراجا كبيرا لسامسونج.