نفى مسؤول برئاسة الجمهورية، اليوم الأربعاء، ما نشر في وسائل إعلام فرنسية بشأن توقيع مصر على صفقة لشراء طائرات فاخرة تستخدمها الحكومة بقيمة 300 مليون يورو.
وقال المسؤول، رفض ذكر اسمه، في تصريح لأصوات مصرية، إن “رئاسة الجمهورية ليست طرفا في أي تعاقد من هذا النوع”.
وكانت الصحيفة الفرنسية “لا تريبون”، ذكرت يوم الثلاثاء، أن شركة “داسون للطيران” الفرنسية، وقعت عقدا لبيع أربع طائرات فاخرة من طراز “فالكون 7 إكس” لمصر لتستخدمها الحكومة، بقيمة 300 مليون يورو.
وبحسب الصحيفة، تمثل الصفقة خبراً ساراً للشركة التي باعت من قبل 24 طائرة مقاتلة “رافال” لمصر، في وقت يعاني فيه سوق الطائرات التجارية الفاخرة من خسارة بلغت ذروتها خلال الأشهر الأخيرة.
وكانت مصر وقعت، في فبراير الماضي، اتفاقية للتعاون العسكري مع فرنسا، تقوم بموجبها باريس بتوريد 24 طائرة مقاتلة من طراز “رافال”، وفرقاطة من طراز “فريم”، وصواريخ قصيرة ومتوسطة المدى من طراز “أم بي دي أيه”، في صفقة قيمتها 5.2 مليار يورو.