أكد المهندس محمد المهندس، رئيس غرفة الصناعات الهندسية بإتحاد الصناعات المصرية، أن أعضاء شعبة الأجهزة الكهربائية التابعة للغرفة رحبوا بالمشاركة فى مبادرة "الشعب يأمر"، والتى أطلقها الإعلامى عمرو أديب خلال برنامجه "كل يوم" على فضائية " on E "، لتخفيض الأسعار بنسبة 20% لمدة 3 أشهر، وتتبناها جريدة وموقع "اليوم السابع"، مشيرا لأن المبادرة لاقت استحسان وقبول من جانبهم.
وأضاف المهندس، فى تصريحات خاصة لـ"اليوم السابع" عقب اجتماعه بأعضاء شعبة الأجهزة الكهربائية، اليوم الأربعاء، أن الشركات المصنعة للأجهزة الكهربائية قررت المشاركة فى المبادرة، بوضع نسبة خصم على منتجاتها لا تتعدى نسبة 10%، وذلك لإرتفاع ثمن تلك المنتجات بشكل يصعب معه رفع نسبة الخصم لـ20% المقررة بالمبادرة، لافتا أنه سيتم تعويض ذلك بوضع نسبة خصم 20% على أسعار خدمات ما بعد البيع "الصيانة" لمنتجاتها.
وأشار المهندس أن الشركات طلبت إعطاءها مهلة زمنية قبل المشاركة فى مبادرة "الشعب يأمر"، وذلك لمراجعة الحسابات وتكاليف الإنتاج الخاصة بمنتجاتها قبل فرض نسبة خصم على أسعارها النهائية، خاصة فى ظل الصعوبات التى عانت منها الصناعة طوال الفترة الماضية فى ظل ازمة الدولار، وذلك لتحديد نسبة الخصم التى يمكن على كل شركة وضعها على منتجاتها بما لا يتخطى 10%، كذلك بحث آلية المشاركة فى المبادرة.
وفيما يتعلق بخدمات ما بعد البيع، أوضح المهندس أن الشركات وافقت على وضع نسبة خصم 20% على أسعار خدمات الصيانة، كذلك فتح مراكز صيانة معتمدة جديدة لمنتجاتها فى المحافظات والمناطق التى لا يوجد بها مراكز صيانة معتمدة، وذلك ضمن مبادرة غرفة الصناعات الهندسية المقرر إطلاقها قريبا لرفع مستوى خدمات ما بعد البيع، وتحديد مراكز الصيانة المعتمدة للشركات منعا لحوادث النصب على المواطنين، والتى تكررت خلال الفترة الماضية.