استقبل محمد على مصيلحى وزير التموين والتجارة الداخلية مورا رودس سفير دولة بارجواى بمصر.

تطرق الاجتماع الى توطيد سبل التعاون بين مصر ودولة بارجواى وبحث وتعزيز وزيادة العلاقة بين البلدين، ومن خلال ذلك تم التوصل لبداية شراكة وتفعيل الاتفاقيات بين البلدين فى مجال التجارة.

وكان محور النقاش هو الحاصلات الزراعية من الحبوب وخاصة القمح وتطرق اللقاء إلى اللحوم وطرق تصديرها وفقا للمواصفات العالمية والمصرية (حية ومجمدة)، وقد أشاد سفير دولة بارجواى بالتعاون المثمر بين البلدين فى شتى المجالات.

وتعتبر دولة الباراجوى من اكبر الدول المصدرة للحوم وخاصة لحوم الأبقار فى العالم حيث تمتلك مزارع ضخمة وتستخدم التكنولوجيا المتقدمة فى رعاية المواشى كما ان لديهم ما يقرب 10 مجازر معتمدة لذبح المواشى طبقا للشريعة الإسلامية.

وتسعى دولة الباراجواى للتعاون مع مصر فى إطار شراكة إستراتيجية وتأمل إن يكون هناك بروتوكول تعاون بين البلدين نظرا لاهتمامها بتوسيع أفاق التعاون مع مصر.

وقد أبدى الوزير اهتمامه بالتعاون مع باراجواى فى استيراد اللحوم والاقماح تعزيزا لهذه الشراكة.