قال اللواء حمدى بخيت الخبير العسكرى، وعضو مجلس النواب، إن "بين الجيش والشعب حبل سرى، لن ينقطع أبدًا"، مشيرًا إلى أن العلاقة بين الشعب والجيش حيرت كل من حاول أن يفسرها، موضحًا أن ما حدث فى نصر أكتوبر تكرر فى ثورة 30 يونيو عندما خرج الشعب فى 27 محافظة بتوافق من كل الفئات لا يبغى سوى مصر قبل كل شىء.
جاء ذلك خلال الندوة التى نظمتها محافظة جنوب سيناء بديوان عام المحافظة، بحضور اللواء خالد فودة محافظ جنوب سيناء، تحت عنوان" أسرار وحكايات الأبطال" بالتنسيق مع مركز النيل للإعلام بجنوب سيناء، بحضور اللواء طيار هشام حلبى الأستاذ بأكاديمية ناصر العسكرية، واللواء محمد لطفى نائبًا عن الفريق أسامة عسكر قائد القيادة الموحدة لشرق القناة، واللواء أحمد طايل مدير أمن جنوب سيناء، واللواء محمود عيسى السكرتير العام، وسط حضور كبير من مشايخ وعواقل البدو، وحضور أسر الشهداء التى اطلقت أسمائهم على مدارس بجنوب سيناء.
ومن جانبه، وجّه اللواء خالد فوده محافظ جنوب سيناء التحية للشهداء العظام من رجال القوات المسلحة والشرطة وأهالى وبدو جنوب سيناء القدوة فى التضحية والعطاء والبذل، خاصةً أنهم تحدوا الغزاة والمستعمرين فقهروا بطشهم وكسروا شوكتهم بالشهادة، كما وجه التحية لجيش مصر العظيم الذى ضرب ومازال يضرب لنا أروع الأمثلة فى التضحية والفداء.
وأكد اللواء خالد فودة محافظ جنوب سيناء، أن مصر لن تهزم بعد اليوم، لافتًا إلى أن شعار رئيس الجمهورية نحن قادرون على تحدى المستحيل وهذا ليس بجديد على الشعب المصرى، مشيرًا إلى أننا سننتصر على الإهارب كما انتصرنا فى حرب أكتوبر 1973، قائلًا "نحن على أتم الاستعداد أن نقدم أرواحنا جميعا فداء لهذا الوطن الغالى على قلوبنا".
وقال فودة "ونحن فى الذكرى الـ 43 لحرب وانتصار أكتوبر، علينا أن نستلهم معانيها لنثبت للعالم أجمع أن ما حققناه فى نصر 73 نستطيع وبنفس الكفاءة أن نحققه فى كل المجالات، والكل عليه واجب لا يعفيه منه أن أداه السابقون على قدر استطاعتهم".

اللواء خالد فودة واللواء أحمد طايل واللواء حمدى بخيت اثناء الندوة

اللواء حمدى بخيت الخبير العسكرى وعضو البرلمان اثناء الكلمة

مشايخ وعواقل البدو أثناء الندوة

مديرو المديريات وطلاب المدارس بقاعة الديوان العام