لقي طفل مصرعه، بعد أن لدغه عقرب سام داخل غرفة نومه بمنزله في قرية غرب الموهوب بمركز الداخلة بالوادي الجديد.

تلقى مساعد وزير الداخلية لأمن الوادي الجديد، اللواء عصام بدير، إخطارًا من قسم شرطة الداخلة، يفيد وصول جثة طفل إلى مشرحة مستشفى الداخلة المركزي.

تبين مصرع الطفل " زياد أحمد رجب "، عامان، ومقيم قرية غرب الموهوب بمركز الداخلة بعد أن لدغه عقرب سام،أثناء نومه على سريره داخل غرفة نومه بقرية غرب الموهوب بمركز الداخلة.

كشف محضر الواقعة أقوال والد الطفل، والذي قرر أن الوفاة أثناء نقله إلى مستشفى الداخلة بسبب هبوط حاد في الدورة الدموية، والتنفسية بعد أن لدغه العقرب السامة، ولا توجد شبهة جنائية.