قرر النائب العام المستشار نبيل صادق، احالة كل من الإعلاميين محمد ناصر ومعتز مطر والقيادى الإخوانى حمزة زوبع، و7 من عناصر الإخوان، الى المحاكمة الجنائية العاجلة "الجنايات"، على خلفية اتهامهم بإنشاء موقع رسمى على الإنترنت يحمل إسم "رابعة ستورى" تابع لقناة "مكملين" التى تبث من تركيا.

وتضم القضية المقيدة برقم 226 لسنة 2016 كلى شبين الكوم، كل من محمد عبد العظيم عبد الفتاح عايد، محمد على عبد الخالق حسن، فارس سمير شفيق حدب، عزام مجدى عبد الفتاح علام، أنس مجدى عبد الفتاح علام، سامى السيد الطنطاوى إبراهيم، عمر إبراهيم محمود شاهين، جمال عبد الستار عبد الوهاب، حمزه سعد زوبع، معتز محمد عليوة محمد إبراهيم مطر، محمد ناصر على عبد العظيم حسن.

وذكر أمر الإحالة أن المتهمين الـ11 اتفقوا فيما بينهم على إنشاء موقعاَ على شبكة الإتصالات والمعلومات الدولية "الإنترنت" وهو الموقع الرسمى "رابعة ستورى" وهى القناة الإخبارية لموقع قناة مكملين التابعة لجماعة الإخوان ، وكان ذلك بغرض الترويج للأفكار والمعتقدات الداعية الى ارتكاب الأعمال الإرهابية ولبث ما يهدف إلى تضليل السلطات الأمنية.

وأضاف أمر الإحالة أن المتهمين انضموا الى جماعة اسست على خلاف أحكام القانون وهى الإخوان المسلمين، وكان الغرض منها الدعوة الى تعطيل احكام القانون والدستور ومنع مؤسسات الدولة والسلطات العامة من أداء أعمالها والإعتداء على الحريات الشخصية للمواطنين والحقوق العامة، والإضرار بالوحدة الوطنية والسلام الإجتماعى منتهجين الإرهاب وسيلة لتحقيق ذلك الغرض بهدف تغيير نظام الحكم بالقوة.

وتابع أمر الإحالة أن المتهمين اتفقوا فيما بينهم سواء الهاربين منهم والمحبوسين ببث أخبار وبرامج لإنشاء حالة من الفوضى داخل المجتمع المصرى لإحداث حالة من الهياج وتحريضهم على التظاهر الغير سلمى عن طريق بث أخبار واشاعات، تهدف الى تغيير نظام الحكم بالقوة والإعتداء على أفراد ومنشآت القوات المسلحة والشرطة واستهداف المنشأت العامة بهدف الإخلال بالنظام العام وتعريض سلامة المجتمع وامنه للخطر مع علمهم بالغرض من وراء تأسيس ذلك الموقع الذى يتبع الجماعة الإرهابية.