قال السفير رخا أحمد حسن، عضو المجلس المصري للشئون الخارجية، إن إطلاق شراكة إستراتيجية شاملة بين مصر والسودان، تعني التعاون الكامل بين الدولتين في المجال العسكري والتعليمي والثقافي والطبي وكذلك الإستثماري فضلًا عن السياسي، مشيرًا إلى هذا التعاون يكون في إطار العموم ويتضمنه العديد من الإتفاقيات الصغيرة.

وأوضح "حسن" في تصريحات لـ"صدى البلد" أن هذه الإستراتيجية ستزيد من الدعم السياسي بين البلدين وتقلل الحساسية في ملف حلايب وشلاتين، وتجارة الحدود فضلًا إلى أنه يعتبر خطوة تمهيدية لعمل مشروع الربط الكهربائي بين مصر وإثيوبيا عن طريق السودان.

ودعا الرئيس عبدالفتاح السيسي نظيره السوداني عمر البشير لإطلاق شراكة استراتيجية شاملة بين مصر والسودان تجسيدا للعلاقات الوثيقة والروابط التاريخية بين البلدين لرسم أطر لازمة لإحراز التقدم في شتى المجالات بما يرسخ المصالح المشتركة بين القاهرة والخرطوم.