أعلنت السفارة الأمريكية عن رعايتها لنموذج المحاكاة الذى يقوم به طلاب شباب جامعة القاهرة للكونجرس الأمريكى ونموذج الرئاسة الأمريكية.
وكتبت الصفحة الرسمية للسفارة على موقع التواصل الإجتماعى "فيس بوك": "تفخر السفارة الأمريكية بالقاهرة برعايتها لنموذج الكونجرس الأمريكي ونموذج الرئاسة الأمريكية بجامعة القاهرة!".
ونموذج محاكاة الكونجرس الأمريكى بالولايات المتحدة "MAC17" بكلية الاقتصاد والعلوم السياسية جامعة القاهرة، يحتفل بالعام السابع عشر له بالجامعة، حيث يجتمع الطلاب من مختلف الجامعات فى محاولة لتعلُم التفاصيل الدقيقة بالسياسة الأمريكية .
وينقسم النموذج من الداخل إلى لجنتين من طُلاب الجامعة؛ وهم اللجنة الأكاديمية و اللجنة التنظيمية، حيث يكون فريق الطُلاب باللجنة الأولي مسؤول عن تدريس النظام السياسي الأمريكى، وإعداد المُحتوى الذي يتم نقاشه في مؤتمر للمحاكاة المُعقد فى نهاية كل عام دراسى لمدة 5 أيام .
ويتكون النموذج من 10 لجان تنظيمية؛ تعملٌ كٌلٍ منها مع الأُخري بهدف ترك بصمة إيجابية، كما يضم عدد من المشروعات المختلفة علي أرض الواقع، كمشروع "العزبة" الذي يعمل علي تنمية عزبة خير الله النائية، وذلك عن طريق برنامج التعليم البديل الذي يتم تقديمه للأطفال، ومشروع محو الأمية الذي يقدم للكبار من أهل المنطقة.
بجانب مشروع "لبكرة"؛ الذي يهدف لتعليم الأطفال من اللاجئين السوريين في محاولةٍ لتقديم المساعدة العلمية والمعنوية للأطفال الذين فقدوا أوطانهم، بالإضافة إلى مشروع " MAC Juniors "حيث يقدم لطلاب المدارس جزء من تجربتنا بالجامعة، بالإضافة لعددٍ من المهارات الحياتية اللازمة للحياة الجامعي.
وعن نموذج محاكاة الرئاسة الأمريكية " MAP "، بكلية الاقتصاد والعلوم السياسية، فهو يقدم شكلًا مختلفًا للنماذج، فهو يُحاكي قوة عظمى كالرئاسة الأمريكية، حي يقوم النموذج على تطوير فكر الطلاب السياسي، وجعلهم مدركين للواقع السياسي بأمريكا، وتعد هذه السنة الـ 10 لهم في الجامعة حيث يتكون النموذج؛ من لجان تنظيمية، ولجان أكاديمية، ويلقي المسؤولون عن اللجان الأكاديمية محاضرات للطلاب؛ وذلك لتعريفهم بالنظام السياسي في الولايات المتحدة الأمريكية، والظروف التي جعلت منها قوة عظمى حاليًا.
وتتكون اللجان الأكاديمية من لجنة وزارة الخارجية، والتي تهتم بتعريف الطلاب بعلاقة أمريكا بالدول الأخرى، ولجنة وزارة الأمن الداخلي وقد أنُشأت هذه اللجنة فى أمريكا بعد أحداث "11 سبتمبر"، والتى تهتم بالأمن الأمريكى ضد الإرهاب والكوارث الطبيعية، وتعقد محاضرات هذه اللجان باللغة العربية.