قال اللواء دكتور سمير فرج، مدير الشئون المعنوية بالقوات المسلحة سابقًا، إن إطلاق شراكة إستراتيجية بين مصر والسودان، تعني الشراكة بين الدولتين في جميع ما يختص بالموارد، مثل التعاون الإقتصادي والإستثماري وإقامة المشروعات وكذلك المجال الزراعي وأيضًا مجال النقل والثقافة بالإضافة إلى الصحة فضلًا إلى التعاون العسكري.

وأوضح "فرج" في تصريح لـ"صدى البلد" أن هذه الإستراتيجية تعني الرؤية الكاملة للبلاد في جميع المجالات ويعتبر من أرقى أشكال التعاون بين الدول نظرًا لكونه تعاونا يشمل جميع المجالات، وهذه الشراكة عادت بالدولتين لأيام "مملكة مصر والسودان".

ودعا الرئيس عبدالفتاح السيسي نظيره السوداني عمر البشير لإطلاق شراكة استراتيجية شاملة بين مصر والسودان تجسيدا للعلاقات الوثيقة والروابط التاريخية بين البلدين لرسم أطر لازمة لإحراز التقدم في شتى المجالات بما يرسخ المصالح المشتركة بين القاهرة والخرطوم.