انتهت وزارة الآثار من إعداد الملف المبدئي لإدراج موقع جزيرة فرعون على قائمة التراث العالمي باليونسكو.

صرحت بذلك الدكتورة ياسمين الشاذلي المشرف العام على المنظمات الدولية ومسئول ملف التعاون الدولي بالوزارة.

وأعربت ياسمين الشاذلى - فى تصريح لها اليوم - عن أملها الكبير في نجاح هذا الملف والذي يعد خطوة أولى نحو وضع الجزيرة على قائمة التراث العالمي بما يتناسب مع أهميتها الأثرية والتاريخية.

وأوضحت أنه من المقرر أن يتم دراسة هذا الملف من قبل مركز التراث العالمي وإبداء أية ملاحظات عليه، حتى يتسنى للوزارة تعديلها قبل تقديم الملف النهائي في أول فبراير 2017.

وأشارت إلى أن فريق العمل بإدارة المنظمات الدولية ومشروع القاهرة التاريخية قام بمجهودات كبيرة لإنجاز هذا الملف في الوقت المحدد له، حيث والت وزارة الآثار اهتماما كبيرًا به باعتباره أحد أهم الملفات المفتوحة حاليًا.