منح الفرنسي جان بيير سواج ، والأمريكي الاسكتلندي الأصل فريزر أستودارت ، والهولندي برنارد فرينغا جائزة نوبل في الكيمياء لعام 2016. وذلك لقاء تصميمهم وتركيبهم آلات جزيئية.
وجاء في بيان الأكاديمية: “لقد طوروا جزيئات ذات حركة يمكن السيطرة عليها، ويمكن أن تؤدي مهمة ما عند إضافة طاقة إليها. ويوضح تطوير الحوسبة كيف يمكن أن يؤدي تصغير التكنولوجيا إلى ثورة. وهؤلاء الذين منحوا جائزة نوبل لعام 2016 في الكيمياء قاموا بتصغير الآليات ونقلوا الكيمياء إلى بعد جديد”.
وقد بلغت قيمة جائزة نوبل العام الجاري 8 ملايين كرون سويدي ما يعادل 953 ألف دولار، طبقاً لما ورد بموقع “روسيا اليوم”.
يذكر أن نيقولاي سيميونوف هو العالم الروسي الوحيد الذي حاز جائزة نوبل للكيمياء عام 1956 مع البريطاني سيريل هنشلود لقاء دراستهما لعملية التحولات الكيميائية.
أما العام الماضي فشهد منح جائزة نوبل في الكيمياء للسويدي توماس لندل، والأمريكي بول مودريتش والتركي عزيز سنجر لقاء دراساتهم في مجال حماية المعلومات الوراثية.