قال النائب المستقل فؤاد بدراوى عضو مجلس النواب، إنه يُعد حاليا لبيان عاجل سيتقدم به للدكتور على عبد العال رئيس مجلس النواب لتوجيهه للمهندس شريف إسماعيل رئيس مجلس الوزراء، واللواء محمد على الشيخ وزير التموين، وإلقائه فى الجلسة القادمة يوم 16 أكتوبر، بشأن الارتفاع المتزايد والمبالغ فيه فى أسعار السلع الغذائية وغيرها من السلع الأخرى التى يحتاجها المواطن يوميًا.

وأضاف بدراوى فى تصريحات صحفية، أن غلاء الأسعار يأتى فى الوقت الذى أصبح المواطنون فيه الآن يعانون من ارتفاع الأسعار، ولا يستطيعون مواجهة هذه الزيادات فى الأسعار، لافتًا إلى أنه يجب سرعة ترشيد الاستهلاك، حيث إنه إحدى أدوات محاربة وإجبار التاجر على تخفيض الأسعار، وعلينا أن نترك الشماعة المعلقة التى نصبح ونمسى عليها الآن وهى "ارتفاع أسعار الدولار".

وتابع "فؤاد بدراوى" أن الحكومة الآن يديها مرتعشة وإجراءاتها بطيئة ولا تتخذ أية إجراءات سريعة لمواجهة هذا الغلاء الفاحش، حيث يستوجب عليها مكافحته بشتى الطرق وتنفيذ تكليفات الرئيس عبدالفتاح السيسى الذى ينادى ويناشد يوميًا الحكومة بمواجهة ارتفاع الأسعار للتخفيف عن كاهل المواطنين خاصة البسطاء ومحدودى الدخل لمواجهة هذه الظروف الصعبة .

واقترح "فؤاد بدراوى" فتح المزيد من مقرات المجمعات الاستهلاكية والمنافذ التابعة للقوات المسلحة والزراعة وتفعيل دور المجمعات الاستهلاكية التابعة لوزارة التموين فى القرى والنجوع والمراكز على مستوى الجمهورية بإسنادها لشباب الخريجين وفتح المجالات أمامهم للتخفيف من أزمة البطالة .

ونوه بدراوى إلى أنه سيطالب فى بيانه الحكومة بسرعة اتخاذ إجراءات رادعة لمواجهة ظاهرة ارتفاع الأسعار المتزايدة يوم بعد يوم لتخفيف العبء عن المواطنين، بناء على تكليفات الرئيس عبد الفتاح السيسى .