أصدر اللواء أحمد ضيف صقر، محافظ الغربية، اليوم الأربعاء، توجيهاته إلى طراد سالم، رئيس مجلس مدينة زفتى، بضرورة تغييم اسم قرية ميت البز، إلى قرية ميت النور، تلبية لمطالب أبناء القرية، مشددًا على ضرورة وضع خطة تطوير عاجلة لرفع كفاءة وتطوير الخدمات والمرافق المقدمة لكافة المواطنين القاطنين بها.

جاء ذلك عقب اجتماع المجلس التنفيذي المصغر لمركز زفتي لمناقشة سير عمليات تنفيذ الخطة الاستثمارية واجراءات التطوير اللازمة لتنمية كافة القرى بنطاق المركز بحضور وكلاء الوزرات ورؤساء الوحدات القروية.

في ذات السياق قال محافظ الغربية "صقر" أن تغيير اسم قرية ميت البز بدائرة مركز زفتي الي قرية ميت النور بعدما التقى أحد المواطنين من أبناء القرية والذي استصعب عليه نطق اسم القرية اما السيدات المتواجدات أثناء جلسة اللقاء.

وأشار محافظ الاقليم أنه كان من الواجب الملح تغيير اسم القرية منذ عدة عقود، لافتا أن من الصعب على الرجال ترديد اسمها أمام الفتيات والسيدات مستشهدا بتعرض إحدي السيدات لحاله من المسوف والحرج حال نطقها اسم القرية أمام عدد من المسئولين التنفييذيين بالمحافظة.

وذكر محافظ الغربية أنه رشح أسم ميت النور للقرية كونه يحمل الخير والنور لكافة أهالي القرية معلنا عن نيته تغيير بعض أسماء القري التي تسيء لذويها وأبنائها بأسماء افضل وسيكون ذلك للصالح العام وحفاظا عليهم من السخرية التي يقوم البعض بها على اسم القرية المشار اليها حسب قوله.