أعلن أبو السعود محمد رئيس لجنة الإسكان، أن مجلس نقابة الصحفيين قرر إحالة الصحفيين الذين تاجروا بإيصالات حجز شقق مشروع إسكان الصحفيين بالسادس من أكتوبر للتحقيق.

وأوضح رئيس لجنة الإسكان فى بيان له، أنه تم اكتشاف عدد من حالات متاجرة بشقق إسكان مشروع لم يرتفع عن الأرض طوبة واحدة لغير صحفيين، وتحصيل مبالغ مالية منهم بزيادة عما دفع في ايصالات الحجز تتراوح من ١٠ آلاف إلى ٥٠ ألف ، بل وقام بعض الصحفيين بتحرير توكيلات للمشترين، توجه على أثرها المشتريون لسداد مبالغ مالية باسمائهم في البنك لحساب المدينة .

ولفت أبوالسعود، إلي أن هناك بعض المواطنين الذين تقدموا بشكاوى للنقابة ضد بعض الزملاء،بل وأقام البعض دعاوي قضائية ضدمن باع لهم الايصالات.

وأكد أبوالسعود أن تحويل الذين باعوا الإيصالات للتحقيق قد يحميهم من مقاضتهم،في حالة ما إذا ردوا المبالغ المالية للمواطنين.