بحث عصام البديوي محافظ المنيا، مع وفد هيئة تنمية واستخدام الطاقة الجديدة والمتجددة بوزارة الكهرباء والطاقة المتجددة الإجراءات الخاصة ببدء العمل في الدراسة الإستراتيجية لتقييم الأثر البيئي والاجتماعي والخاصة بمشروع إنشاء محطات رياح وطاقة شمسية ، وسيقوم الوفد الذي يضم خبراء من مكتب استشاري بزيارة موقع المشروع وعقد لقاءات مستمرة وجلسات تشاورية مع الجهات المعنية للاستماع لكافة الآراء.

أكد المحافظ أهمية تيسير كافة الإجراءات الخاصة بدراسة المشروع ،حيث تعمل الدراسة على توفير أفضل الحلول للبيئة وخصائص المنطقة وطبيعة الأرض،وسيتم التعاون والتنسيق بشكل دقيق لاختيار أفضل المناطق بما يناسب المصلحة العامة .

وكلف المحافظ إبراهيم عبد الفتاح المستشار الجيولوجي بمعاينة ورفع المنطقة مع تحديد الأماكن المخصص لها استثمارات ضمن خطط المحافظة فضلا عن تحديد الأماكن التي ليس لها استخدام وتقييم الآثار البيئية على المنطقة ضمن تطبيق المعايير والاشتراطات الدولية .

وتتضمن الخريطة التي تم وضعها 5 مناطق منها 3 مناطق للرياح واثنين للطاقة الشمسية وسيتم مطابقتها على ارض الواقع وتحديد الأولويات وفقا لرؤية المحافظة .