نفت الإعلامية رانيا بدوي، ما نشر على أحد صفحات “فيس بوك” المنسوبة إليها، بشأن ترحمها على شيمون بيريز رئيس إسرائيل السابق، مؤكدة أنها لا تمتلك أي حساب على “فيس بوك” إلا حسابها الرسمي، وتلك الصفحة مزيفة ولا تمت لها بصلة.
وأضافت “رانيا” أنها بصدد تحرير محضر ضد صاحب الصفحة منتحل شخصيتها، مؤكدة أنها من المستحيل أن تترحم على رئيس إسرائيل السابق، قائلة: “الله يحرق شيمون بيريز بجاز وسخ”.
وكانت إحدى الصفحات المنسوبة للإعلامية رانيا بدوي، نشرت إحدى التدوينات زعمت خلالها ترحم الإعلامية على شيمون بيريز رئيس إسرائيل السابق.
ويذكر أن الإعلامية رانيا بدوي تستعد لخوض رحلة جديدة عبر شاشة قناة ” أون تي في”، تشارك خلالها الإعلامي عمرو أديب تقديم برنامجه “كل يوم” على شاشة القناة، ابتداء من 12 أكتوبر.