أعلنت الشركة العربية للاستثمارات البترولية "إبيكورب"، المتخصصة فى تمويل والاستثمار فى مشروعات الطاقة بالعالم العربى، والمملوكة بالكامل للدول العشر الأعضاء فى منظمة أوابك، ترتيب تسهيل مرابحة لمدة ثلاث سنوات بقيمة 100 مليون دولار أمريكى للهيئة المصرية العامة للبترول.
وأضافت الشركة، فى بيان لها اليوم، أن الهيئة المصرية العامة للبترول، تعمل عبر شركاتها التابعة فى جميع جوانب الصناعة النفطية، وتشمل الأنشطة الأولية، من حيث استكشاف وإنتاج النفط الخام والغاز الطبيعى والمكثف، بالإضافة إلى الصناعات الوسطى واللاحقة التى تشمل التكرير والتسويق ونقل المنتجات النفطية والبتروكيماويات .
وتتولى الهيئة المصرية العامة للبترول مسئولية تطوير وتنمية واستغلال الموارد النفطية فى مصر، وضمان إمدادات المنتجات النفطية المكررة داخلياً، والتى تخضع للإشراف المباشر لوزارة البترول المصرية، وفى إطار قيامها بهذه المسئوليات، تعتزم الهيئة المصرية العامة للبترول استخدام تسهيل المرابحة، والذى قامت إبيكورب بترتيبه لتمويل شراء الغاز النفطى المسال (LPG) من الشركة العربية البحرية لنقل البترول (AMPTC).
من جهته قال الدكتور رائد الريس، نائب الرئيس التنفيذى والمدير العام الشركة العربية للاستثمارات البترولية "إبيكورب"، "يسرنا مواصلة دعم صناعة البترول فى جمهورية مصر العربية، من خلال ترتيب مثل هذا التسهيل، والذى يسهم فى تعزيز قدرة الهيئة المصرية العامة للبترول على تأمين وتوفير احتياجات السوق المصرية".
وأضاف "الريس"، "تواجدنا فى السوق المصرية تعود جذوره لسنوات عديدة منذ إنشاء إبيكورب، وتربطنا علاقة متينة ومثمرة مع الهيئة المصرية العامة للبترول منذ وقت طويل، ويعتبر هذا التسهيل الأحدث ضمن سلسلة من التمويلات والاستثمارات الناجحة التى تمت خلال السنوات الماضية"، مؤكداً أن "دعم جميع مجالات صناعة الطاقة فى المنطقة من صميم استراتيجية "إبيكورب"، ويأتى هذا التسهيل دليلاً إضافياً على حرص إبيكورب على المساهمة فى دعم عجلة نمو قطاع الطاقة فى الوطن العربى".