أكدت مصادر مقربة لإلهامى عجينة عضو مجلس النواب، أن النائب طلب لقاء الدكتور على عبد العال رئيس البرلمان لتوضيح حقيقة التصريح الذى أدلى به عن كشف العذرية، للتأكيد على أنه لم يقصد إهانة المرأة المصرية بل يكن كل الاحترام والتقدير لها، بل إن تصريحه جاء فى إطار مقترح لمواجهة انتشار ظاهرة الزواج العرفى فى المدارس والجامعات.
وقالت المصادر لــ"اليوم السابع"، إن إلهامى عجينة سيوضح أن مقترحه جاء ردا على سؤال حول ظاهرة الزواج العرفى، ولم يقدم مشروع قانون فى هذا الشأن مطلقا، وإنما كان مجرد اقتراح، كما أنه اقترح فى نفس التصريح الذى أدلى به فكرة أخرى للقضاء على انتشار المخدرات فى مصر منها إجراء كشف للمخدرات حتى يتم القضاء على الظاهرة أيضا .
يذكر أن على عبد العال، رئيس مجلس النواب، أعلن تلقى هيئة مكتب مجلس النواب عدة بلاغات ضد النائب إلهامى عجينة، بسبب تصريحاته الخاصة بكشف العذرية عن الفتاة المصرية قبل التحاقها بالجامعات، مضيفا: "تقرر إحالته للجنة القيم للتحقيق معه فى هذا الشأن".