قال اللواء محمد الغباري، المستشار بأكاديمية ناصر العسكرية، إن مشاركة قوات المظلات الروسية في تدريب عسكري مع القوات المصرية، يشير إلى أن العلاقات العسكرية بين البلدين ترتفع إلى أعلى مستوياتها.

وأضاف "الغباري" في تصريح لـ"صدى البلد" أن قدوم المظلات الروسية بمعداتها العسكرية يساعد على نقل الخبرات العملية بشكل كبير، في مقابل استفادة القوات الروسية بالبعد الاستراتيجي ومسرح العمليات لبيئة متشابهة مع الاجواء السورية التي تعمل بها قوات روسية.

كانت وزارة الدفاع الروسية أعلنت أن "قوات المظلات الروسية ستشارك لأول مرة في تدريب تستضيفه مصر؛ استعدادا للمشاركة في المناورات المرتقبة".

وتعتبر هذه هي المرة الأولى التي تشارك فيها طائرات من طراز «ايل-76» في النقل العسكري لقوات المظلات الروسية مع أسلحتهم ومعداتهم العسكرية إلى إفريقيا، كما أنها ستكون أول مرة يتم فيها توزيع القوات الروسية في منطقة قاحلة على الأراضي المصرية استعدادا للتدريب المشترك الذي سيعقد في إطار التحضير للمناورات مشتركة.