وقع الفيل الصغير " Jotto " وعمره شهر واحد فى بركة ماء عميقة فى كينيا دون أن يشعر به القطيع، وتركه القطيع ومضى فى طريقه، عانى الفيل من الجراح والوحدة وأصيب بالاكتئاب إلى أن قابل النعامة " BFF ".
سلط موقع بورد باندا الضوء على قصة هذا الفيل وصداقته مع النعامة " BFF "، حيث يقول الموقع أنه تم إنقاذ الفيل عام 2014، ووجدوا أنه مصاب ببعض الجروح الطفيفة وأنه أصيب بالاكتئاب بعد أن تركه قطيعه، وآثر الموظفون أن يضعوه فى دار للفيلة، إلا أن الفيل" Jotto " لم يعد إلى طبيعته إلا بعد أن قابل النعامة " BFF "، التى كانت تعانى من الاكتئاب أيضا، وصارت علاقة صداقة بينهما، وخرجا سويا من حالة الاكتئاب التى كانا يعانيان منها، وتعافى الفيل ويستطيع العودة للحياة البرية.

الفيل الصغير أثناء ذهابه لمبنى إيواء الفيلة فى 2014

الفيل والنعامة عندما تقابلا للمرة الأولى

النعامة " BFF" فى 2014

الفيل والنعامة بعد الصداقة

النعامة بعد أن أصبحت تعد من قطيع الفيلة

الفيل يعانق ريش النعامة