قال النبي صلى الله عليه وسلم في الحديث الصحيح، “لا تقوم الساعة حتى ينحسر نهر الفرات عن جبل من ذهب، حتى يقتتل الناس ويموت من كل مائة تسعة وتسعون، ويقول كل رجل لعلي أكون أنا الناجي”، وحذر عليه السلام التوجه إلى هذا الجبل عند ظهوره.
ففي الحديث السابق ذكر لنا النبي عليه السلام أن انحسار ماء الفرات وظهور جبل من ذهب علامة من علامات الساعة الصغرى، ومعنى انحسار نهر الفرات أي جفاف ماءه، بأي طريقة من الطرق، سواءً أكانت بتحويل مجراه أو ما شابه ذلك.
وبالفعل بدأ نهر الفرات يجف ماءه وينحسر ووصل منسوبه إلى نحو مترين فقط بعدما كان ماء هذ النهر يرتفع إلى حافات الطرق، ويقوم بعض الشباب في العراق الآن بالبحث عن ذهب في رمال نهر الفرات بعد انخفاض منسوبه إلى مستوى لم يصل إليه قبل ذلك، وقام بعض المشايخ بالتصوير  ولمزيد من التفاصيل حول هذا الأمر استمع إلى هذا الفيديو لنهايته.