قرر الدكتور ابراهيم ابو ذكري رئيس الاتحاد العام للمنتجين العرب ايفاد عاصم المنياوي المستشار الفني للاتحاد إلى قطر للتنسيق بين الاتحاد العام للمنتجين العرب وبين اتحاد المنتجين القطرين برئاسة الشيخ فالح بن غانم آل ثان.

ويأتي ذلك استمرارا للم شمل المنتجين بالعالم العربي في محاولة لتوحيد الخطاب الاعلامي العربي من خلال الاعمال الفنية والتأكيد علي تنفيذ توصيات مجلس وزراء الاعلام العرب بتنشيط الاعمال التي من شأنها تفعيل العمل العربي المشترك في كل المجالات.

ومن المعروف ان اتحاد المنتجين القطريين هو أحدث اتحاد تم إنشاؤه تحت مظلة الاتحاد العام ليصبح عدد الاتحادات الإقليمية 18 اتحاد منتجين منتشرين في ثمانية دولة عربية.

من جهته أكد عاصم المنياوي أن ما يحمله إلي قطر دعوة للمشاركة في مونديال القاهرة للأعمال الفنية والإعلام وكذا الترتيب والتنسيق بين المنتجين القطريين وبين أقرانهم بالعالم العربي.

وأضاف المنياوي: نحن نمثل المجتمع المدني المهتم بالشأن الاعلامي والفني والمساحات التي تجمع الشعوب وهدفنا الوحدة الشاملة للدول العربية وبعيدا عن كل الخطابات السياسية لكل بلد؛ فنحن لا يعنينا هذه الخطابات فنحن نعمل علي خطاب واحد وهو اثراء العمل العربي المشترك ومن اجل هذا تم انشاء هذا الاتحاد الوليد في قطر لدعم التعاون بين المنتجين القطريين وبين زملائهم في جميع انحاء الوطن العربي.