بعد تخمة سياسية احتلت أجندة برامج التوك شو طوال السنوات الماضية، بدأت الملفات الاجتماعية فى سحب البساط شيئًا فشىء، لتحجز مساحة أوسع فى بعض البرامج ولدى نجوم التوك شو، والتى تحول بعضها بشكل كامل لتقديم وجبة منوعات ومواضيع اجتماعية فقط، وعلى رأسهم الإعلامية منى الشاذلى، والبعض الآخر الذى أضاف نكهة من الجانب الاجتماعى لبرنامجه.
عمرو أديب في برومو كل يوم
حتى الآن تسيطر المواضيع الجادة على حلقات برنامج كل يوم مع الإعلامى عمرو أديب منذ انتقاله لفضائية "أون إى"، ولكن وفقًا للخريطة المعلنة للبرنامج فإن أديب قرر إضافة لمسة جديدة فى عالم الـ"توك شو"، بعرض الموضوعات السياسية الساخنة بالإضافة إلى فقرات متنوعة تناسب شرائح الجمهور كفقرة "أسألوا رجاء"، التى تناقش مشاكل الرجل والمرأة والحب، وفقرة طبخ بعنوان "مطبخ كل يوم" بمشاركة جيجى زايد، وفقرة عن الفكر الدينى يشارك بها سعد الدين الهلالى، وفقرة "هوانم"، بالإضافة إلى لقاءات مع شخصيات مؤثرة ومثيرة للجدل وفقرات جديدة لم يعلن عنها بعد .
الإعلامى خالد صلاح
كما أضاف الإعلامى خالد صلاح طوال الفترة الماضية مساحة واسعة لمناقشة المشاكل الاجتماعية للمواطنين، خلال برنامجه على هوى مصر، المذاع عبر فضائية النهار One ، باستقبال يومى لمشاكل المواطنين وعرضها، وفتح مساحة دائمة للتواصل مع المواطنين وحل مشاكلهم.
معكم منى الشازلي
واختارت الإعلامية منى الشاذلى الابتعاد عن ميدان السياسة تمامًا الذى كان يعتبر محورًا رئيسيًا فى برنامجها "العاشرة مساءً" الحوارى على قناة دريم قبل أن يتولى تقديمه زميلها السابق وائل الإبراشى، وانتقلت لتقديم "جملة مفيدة" الذى قدم شكلاً جديدًا لم تعهده البرامج الحوارية فى مصر، وذلك بإضافة عنصر مشاركة الجمهور فى الاستوديو، لإضافة نوع من الحيوية للعرض، إلا أنه لم يجذب المُعلنين رغم تكلفته العالية، مما ترتب عليه إنهاء تعاقد القناة مع المذيعة وانتقالها بتجربتها إلى استوديوهات "سى بى سى" لتقدم "معكم منى الشاذلى" وتحاور العديد من الشخصيات المؤثرة سياسياً واجتماعياً وفنياً بوجود جمهورها.
الإعلامى عمرو الليثى
بينما قرر الإعلامى عمرو الليثى، أن تصبح علاقته بالسياسية علاقة حوارات متباعدة مع بعض السياسيين، ذات ثقل ثم تحول إلى الحوارات الفنية، ليتنوع ضيوفه بين عدد من الممثلين والمغنيين، كما خصص لفترة طويلة فقرة أسبوعية لموضوعات الصحة الجنسية مع الدكتورة هبة قطب استشارى الطب الجنسى والعلاقات الأسرية.
معتز الدمرداش
كما قرر الإعلامى معتز الدمرداش خوض التجربة بإغلاق ملف السياسة تمامًا، وتقديم تجربة ترفيهية كاملة ببرنامج "أخطر رجل فى العالم"، ولكنها لم تلق النجاح المنتظر لها وخصوصًا لنجم بقدر معتز الدمرداش الذى قرر الشهر الماضى العودة إلى قناة المحور بعد أن حقق نجاحًا كبيرًا خلال سنوات عمله بالقناة من خلال برنامج التوك شو الشهير "90 دقيقة"، وذلك فى الفترة من 2006 إلى 2011، وعلم "اليوم السابع" أن معتز سيقدم البرنامج بمفرده 4 أيام أسبوعيًا، أما إيمان عز الدين فستتولى تقديم البرنامج أيامًا أخرى.