أكد قنصل عام أسبانيا بالإسكندرية، خورخيه كادينس، عمق العلاقات المتنامية بين مصر وأسبانيا.

وكشف كادينس، أن الاحتفال بالعيد الوطني ﻷسبانيا سيقام في أكتوبر الجاري، وسيتضمن ماراثون دارجات ينطلق من منطقة ستانلي للمساهمة في تنشيط السياحة.

وبحث القنصل الأسباني مع محافظ الإسكندرية، رضا فرحات - خلال لقائهما أمس /الثلاثاء/ - سبل توطيد علاقات التعاون بين الجانبين، موجها الشكر علي الجهود المبذولة والتعاون وتوفير جميع الخدمات للجالية الأسبانية بالمحافظة.

وأشار كادينس، "أنه تم عقد مؤتمر حول التواجد الأندلسي في اﻹسكندرية للتعريف بقوة العلاقات التاريخية ومن المقرر تكراره لتعزيز العلاقات بين الجانبين".

ومن جانبه أكد رضا فرحات - وفقا للبيان الذي أصدرته المحافظة - عمق العلاقات بين البلدين، وحرصه علي تقديم كافة المساعدات لتعزيزها، مشيرًا إلى مدي اهتمام اﻹسكندرية بالحفاظ علي التواجد اﻷندلسي بها.

ولفت فرحات، إلى حرصه علي تنشيط العلاقات بين البلدين خاصة في المجالات الثقافية والسياحية ودراسة تفعيل اتفاقية التآخي المبرمة بين (اﻹسكندرية وبرشلونة) ﻹرجاع اﻹسكندرية إلي سابق عهدها عروس البحر المتوسط ووضعها علي قائمة السياحة علي المستوي الإقليمي والعالمي.

وشدد فرحات، علي أن المحافظة مستعدة لتبادل الخبرات المشتركة بين البلدين وتلبية متطلبات القنصلية والجالية الأسبانية بالإسكندرية.