أكد المهندس رفيق العباسي، رئيس شعبة الذهب باتحاد الصناعات، أن سعر الذهب مرتبط ارتباطًا طرديًا بأسعار الذهب، فكلما زاد سعر الدولار زاد سعر جرام الذهب؛ حيث وصل اليوم سعر الجرام الـ21 إلى 500 جنيه بسبب ارتفاع الدولار.

وحذّر "العباسي" في تصريح لـ"صدى البلد" من أن مستقبل الصناعات الذهبية في مصر في خطر نتيجة ارتفاع الأسعار، ما يعني أن هذه الصناعة بدأت تدخل إلى نفق الركود، لافتاً إلى أنه لا يمكن توقع أسعار للذهب خلال الأيام المقبلة، لأنه يعتبر سلعة حرة مرتبطة بالدولار والبورصة.

وأوضح أنه لا يمكننا أن نوجه الدولة كيف تتصرف لإنقاذ مستقبل الصناعات لأن الحكومة ليس لها يد في تحديد الأسعار بسبب ارتباط الذهب ببورصة الدولار.

يُذكر أن جرام الذهب أمس وصل إلى 490 جنيهًا عيار 21، في الوقت الذي اقترب فيه الدولار من حاجز الـ14 جنيهًا في السوق السوداء.