كشف أحد قراصنة الفضاء الإلكتروني «الهاكرز» في الولايات المتحدة، والمعروف باسم «جيوشفير2.0» عن اختراقه خوادم الحاسب الآلي الخاصة بمؤسسة «كلينتون»

ووفق موقع «ذا دايلي كوللر» الأمريكي،؟ الذي نقل اليوم الثلاثاء، اعترافات أطلقها «جيوشفير2.0»، قائلا: "أخترقت خادم مؤسسة كلينتون وحملت مئات الآلاف من المستندات وقواعد البيانات الخاصة بالمانحين".

وأضاف في بيان نشر على عدد من المواقع الإلكترونية، أمس الثلاثاء، يزعم بأنها تابعة للحكومة الروسية، أن «جيوشفير2.0» صدر لقطة مصورة من قائمة ملفات يزعم أنها من خوادم المؤسسة التابعة لمرشحة الرئاسة الأمريكية عن الحزب الديمقراطي هيلاري كلينتون، غير الهادفة للربح.

وأطلق القرصان عن ملف حجمه 820 ميجا بايت ضخمة أيضا على الموقع فضلا عن روابط للعديد من قواعد البيانات التي تحتوي على معلومات عن بعض الجهات المانحة، ولم يتم التحقق من صحة المستندات بشكل مستقل، وفق الموقع الأمريكي.