جدل كبير مثُار منذ أمس من خلال غضب شركات السياحة المصرية ودعوتها للتصعيد ضد السعودية، بسبب قرار مجلس الوزراء السعودي برفع سعر تأشيرة الحج والعمرة بمقدار 2000 ريا،ل وانقاد الإعلام المصري وراء أقاويل شركات السياحة وتحدث بالأمس عن هذا الأمر وهاجم بعضهم القرار السعودي، وطالب الإعلام مع شركات السياحة ضرورة توضيح من الجانب السعودي بخصوص ذلك القرار.
وقد نشر موقع مصر فايف أمس من خلال هذا الموضوع توضيحاً قبل رد الجانب السعودي بشكل رسمي اليوم، وذلك من خلال نشر الموقع لبيان مجلس الوزراء السعودي الصادر منذ شهرين تقريبا والذي كانت الأمور واضحة فيه، بأن هذه الزيادة لمن يؤدي العمرة أو الحج للمرة الثانية، أما من يؤديها للمرة الأولى فسوف تكون التأشيرة مجانية، وهذا ما أكده بالفعل اليوم السفير السعودي في القاهرة أحمد قطان من خلال اتصال تليفوني مع أحمد موسى في برنامج على مسئوليتي.
جدير بالذكر أن السفير في لقاؤه اليوم صرح بعدم رضاه على هجوم الإعلام المصري على السعودية، إلا أنه أكد في نفس الوقت أن السعودية تُدرك جيداً أن موقف الإعلام لا يتفق مطلقاً مع رأي وإتجاهات الحكومة المصرية من المملكة العربية السعودية.