قال اللواء مجدى البسيونى الخبير الامنى ان الكلاب البوليسية تمتلك عقلا وحسا كالانسان تماما ولابد من اختيار النوعية التى تكون على مستوى عالٍ من الكفاءة حتى تتمكن من اداء عملها على أكفأ وجه.

وأضاف البسيونى لـ"صدى البلد" أن الكلاب البوليسية تساعد بنسبة كبيرة فى كشف غموض الجريمة، موضحا أنه عندما كان بالخدمة كرجل شرطى كان هناك حادث قتل وبه نوع من الغموض وبعد العثور على احد متعلقات المجرم قام الكلب بالقفز والذهاب لمسافة بعيدة والانقضاض علي المتهم، وهو ما جري في حادثة اخرى ومن هنا اكتشفت القدرة الحقيقية الكامنة فى الكلاب البوليسية.

وأكد البسيونى أن الكلاب البوليسية تستحق أن يكون لها يوم عالمى للاحتفال بها بسبب الانجازات والبطولات التى تحققها وحمايتها الكثير من المواطنين من اضرار التفجيرات والمخدرات والكشف عن جرائم القتل والسرقة.

وطالب الخبير الامنى الدولة بالحفاظ على السلالات الجيدة من الكلاب وان يكون هناك شركات خاصة للكلاب الامنية للحفاظ على ارواح المواطنين والكشف عن الجريمة وان يكون هناك دوريات امنية مدعمة بالكلاب للكشف عن المتفجرات.