في مداخلة له أثناء تواجده بمجلس الشعب أشار النائب البرلماني المصري عاطف مخاليف إلى أهمية مشاركة الشعب في توجه الدولة لسياسات التقشف نتيجة الانهيار الاقتصادي الذي تعيشه مصر حالياً.
حيث أكد مخاليف أن الشعب المصري لديه القدرة على ” تمشية أموره ” بجنيه واحد، مؤكداً أن الجنيه يكفي لوجبة الإفطار على سبيل المثال، داعياً لعمل ذلك من أجل مصر و من أجل رئيسها عبد الفتاح السيسي – على حد تعبيره-.
و لم يكتف مخاليف بمشاركته البرلمانية إنما أضاف لذلك مداخلية هاتفية على برنامج وائل الابراشي مؤكداً أن الشعب يجب أن “يتقشف” و أن يقف بجوار اقتصاد بلاده، مضيفاً أنه لا يوجد بلاد في العالم تقدم عشرين رغيفاً للمواطن بجنيه واحد.
و عقب نشر هذه التصريحات استهجن العديد من المتابعين كلمات النائب كونه ينبغي أن يكون حامياً لحقوق الشعب و ليس داعياً لمزيد من المعاناة للشعب الذي يعاني جزء كبير منه من أزمات اقتصادية لا تنتهي و طالبوه هو و نواب البرلمان بالتقشف، في حين رأى آخرون تصريحات النائب عنواناً لحقيقة  المرحلة و الوضع الاقتصادي الخطير الذي يستدعي تكاتف و تضحية الجميع.