قالت رئيسة الوزراء البريطانية، تيريزا ماي، اليوم الثلاثاء، إن ‏التوصل إلى حل سياسي في سوريا في الوقت الراهن "مستحيل" خاصة في ظل مستويات العنف التي نراها حاليًا في سوريا ، معربة عن تشاؤمها تجاه التوصل إلى أي ‏تسوية في المستقبل القريب.‏

وحول الاقتراحات الخاصة بالجانب الفرنسي للتوصل إلى وقف إطلاق نار على الأقل، قالت ‏رئيسة وزراء بريطانيا - في تصريح لشبكة تليفزيون "آى.تي.في" البريطانية -"لا نزال نؤمن بأنه يجب أن يكون هناك وقف للأعمال العدائية، ولكنه ‏أمر يجب أن يكون مستدامًا.. وسننظر بالطبع إلى المقترحات التي قدمها الفرنسيون في هذا الشأن في مجلس ‏الأمن".‏

وردًا على سؤال بخصوص إمكانية "وضع مزيد من الضغوط على موسكو بخصوص هذا الملف"، قالت ماي "إنه من مسؤولية بريطانيا حث ‏الرئيس الروسي فلاديمير بوتين على وقف القصف، مضيفة أنه يجب على المجتمع الدولي ‏مواصلة الضغط على روسيا .. و مازال هناك فرصة أمام روسيا للسماح بوصول المساعدات الإنسانية إلى حلب ‏وضمان أن يكون هناك وقف لإطلاق النار بحيث يمكن للطرفين الجلوس معًا والوصول إلى ‏حل طويل الأمد لسوريا وهو حل سياسي".‏

واختتمت رئيسة الوزراء البريطانية تصريها قائلة "نحن بحاجة إلى حل سياسي، حل سياسي طويل الأجل يرى سوريا من دون ‏الأسد" حسب تعبيرها.