سادت حالة من الاستياء بين مواطني بلاط بالوادي الجديد وذلك بسبب عدم وجود علامات إرشادية بمنطقة العمل الخاص بطريق تنيده منفلوط.

يقول محمد فالح مواطن بقرية تنيدة إن السيارات التي تعمل بطريق تنيده منفلوط تقوم بقطع الطريق الرئيسي دون وجود علامة إرشادية واحدة ما تسبب في العديد من الحوادث التي راح ضحيتها خيرة شباب مركز بلاط.

وتساءل المهندس أحمد حلمي كيف يستلم المقاول العمل في مثل هذه المنطقة وخاصة يوجد بها الطريق الرئيسي الخارجة /الداخلة دون وجود علامات إرشادية حيث إن هذا الطريق سريع ويفاجأ السائقين بسيارات نقل التربة الظلطية أمامهم ما يتسبب في وقوع حوادث ,مشيرا إلى أن الأسبوع الماضي شهد هذا الطريق حادث مروع راح ضحيته شخصين وأصيب ثالث.

من جانبه اتهم المواطن زكريا حسين من قرية تنيدة، القائم بأعمال جهاز التعمير بالمحافظة حيث أنه المتسبب في تلك الحوادث على هذا الطريق لعدم مراعاته اشتراطات السلامة وتواجد العلامات الإرشادية لافتًا إلى أن الحادث الأخير تسبب في وفاة ابن شقيقته وحرر عن ذلك المحضر 248 إداري بلاط.

وناشد حسين محافظ الإقليم بضرورة التدخل وتشكيل لجنة علي الطبيعه لمعاينة الطريق ومحاسبة الجهات المسئولة عن عدم وضع علامات إرشادية للطرق بدلا من كونها مجهولة الهوية.