قال الدكتور عفت السادات، رئيس حزب "السادات الديمقراطي"، إن الحكومة تقاعست عن القيام بدورها خاصة فيما يتعلق بالقضايا الضرورية التي تتعلق بالمواطن البسيط بشكل مباشر.

وأكد السادات في بيان صادر عنه اليوم، أن الحكومة لا تخاطب المواطنين في القضايا التي تمسهم بل بالعكس تترك الأمور على حالها مما يخلق حالة من البلبلة والالتباس الذي يتم استغلاله أسوأ استغلال من قبل بعض تجار السلع الأساسية.

وأوضح السادات أن الارتفاع الجنوني في أسعار العديد من السلع الأساسية التي لم يشملها قانون القيمة المضافة خير دليل على حالة "الطناش" التي يتبعها مجلس الوزراء، مشيرا إلى أن المبادرات الفردية والإعلامية لخفض الأسعار لن تنجح وحدها في إعادة ضبط السوق.

وطالب رئيس حزب "السادات الديمقراطي" بضرورة تشديد الرقابة على الأسواق وتغليظ عقوبة المخالفين لتكون رادعة لكل من يحاول استغلال المواطنين البسطاء، كما جدد دعوته لضرورة إعداة النظر في منظومة الدعم التي لا تصل إلى مستحقيها، حيث شدد على أن ضبط منظومة الدعم من خلال رفع الدعم كاملا عن الأغنياء سيوفر لمصر مليارات الجنيهات.