قال اليوم الخبير في الشأن التركي ” كرم سعيد ” معلقاً على التصريحات الأخيرة للرئيس التركي رجب طيب أرد وغان بشأن إطلاق سراح “محمد مرسي” ورفاقه من السجون المصرية، وذلك من أجل التطبيع بين البلدين.
قال الخبير  أن تصريحات الرئيس التركي حول عدم اعترافه بالانتخابات الرئاسية المصرية ليست جديدة، لأنه صرح بها قبل ذلك في العديد من اللقاءات والتي قوبلت بالرفض من الدولة المصرية.
وأضاف ” سعيد ” من خلال مداخلة هاتفية ببرنامج” صباح أون”، والمذاع على قناة ” أون تي في” الفضائية المصرية اليوم الثلاثاء صباحاً، مؤكداً على أن مصر لن تتراجع عن موقفها بشأن جماعة الإخوان المسلمين، حيث أكد على عدم عودة العلاقات بين مصر وتركيا للوضع الطبيعي.
وتابع أن المشكلة الحقيقية تكمن في الرئيس التركي قائلاً : “وزير الخارجية والعمل في تركيا تحدثوا بشكل جيد عن مصر، ولكن المشكلة تكمن في أردو غان  الذي يدعو إلى الإفراج عن محمد مرسي لكنه لم يدعو إلى رحيل النظام الحالي القائم في مصر الآن”.
شاهد الفيديو..