أبدى الفنان تامر حسنى، استياءه من بعض الشائعات التى يتعرض لها، قائلا:"فى شائعات بتؤثر وفى شائعات لأ.. والجمهور بعد وسائل الانترنت بقت كل حاجة "سايحة" على بعض، مؤكدا أن ثقته فى المتلقى كبيرة.
وأشار "حسنى"، فى لقاء ببرنامج "ست الحسن" على قناة on E، اليوم الثلاثاء، إلى أن أبرز الشائعات التى أغضبت أسرته ووالدته كانت شائعة وفاته، مضيفا "فى شائعات ضايقت البيت وأمى.. والأعمار بيد الله وفى شائعات بس الجمهور فاهمها كويس".
وكشف عن أن أحد المواقع كان مصمماً على نشر خبر وفاته ويكتبها كل شهر، موضحا أن هناك بعض الأشخاص يتبعون أساليب جديدة ليست جيدة للفت النظر المتلقى، قائلا:"أمى شافت الشائعة حينما كنت مسافر والأعمار بيد الله".