في الوقت الذي شغلت فيه العالم بخبر سرقتها و الاعتداء عليها في باريس، تجاهلت الصحف الفرنسية الهامة خبر سرقة مجوهرات تبلغ 11 مليون دولار من نجمة تلفزيون الواقع كيم كارداشيان فجر الاثنين.

ولم تتصدر " كيم" سوى غلاف جريدة " le parisien" أما جريدة "le monde" و "le Figaro" و "les echoes" الاهم في فرنسيا لم تذكر " كيم" حتى بخبر واحد،بالرغم من الضجة التي اثارتها في العالم أجمع.

وقال مصدر بالشرطة الفرنسية إن خمسة أشخاص مسلحين سرقوا نجمة تليفزيون الواقع تحت تهديد السلاح في فندق بباريس وأخذوا مجوهرات تبلغ قيمتها عدة ملايين من الدولارات ولكن الحادث لم يسفر عن إصابة أحد بأذى.