كشف عضو لجنة النزاهة النيابية العراقية طالب شاكر، عن أن وزير الدفاع العراقي خالد العبيدي قدم خلال استضافة اللجنة له في وقت سابق اليوم الأحد، قرصاً مدمجاً “سي دي”، يحوي تسجيلات صوتية لشخصيات مهمة متهمة بالفساد.
وقال النائب شاكر - في تصريح صحفي مساء اليوم - إن جلسة استضافة وزير الدفاع استمرت قرابة ست ساعات، وقدم العبيدي خلالها قرصا مدمجاً كانت أوضح الأصوات به لرئيس كتلة “الحل” النائب محمد الكربولي الذي اتهمه العبيدي بقضايا فساد.
وأشار إلى أن اللجنة ستستضيف غدا النائبين محمد الكربولي وطالب المعماري اللذين وردا اسمهما على لسان وزير الدفاع في اتهامات بالفساد خلال جلسة استجواب العبيدي يوم /الاثنين/ الماضي، لافتا إلى أن اللجنة ستقدم تقريرا وافيا للبرلمان حول ما أجرته من تحقيقات.
ويذكر أن رئيس مجلس النواب العراقي تخلى يوم /الاثنين/ الماضي عن رئاسة جلسة استجواب وزير الدفاع، إلى نائبه آرام الشيخ محمد الذي أدار الجلسة.. وقال الجبوري: “لن أترأس جلسات البرلمان حتي ثبوت براءتي من التهم الموجهة إلي من وزير الدفاع”.. بينما اتهم العبيدي الجبوري ونواباً آخرين بممارسة عمليات ابتزاز لتمرير عقود تسليح حولها شبهات فساد تقدر بملايين الدولارات.
وقال: “إن الجبوري مارس عمليات ابتزاز سياسي لتمرير عقود تسليح وشراء سيارات لإحالتها إلى مقربين منه لغرض الحصول على عمولات على حساب الدم العراقي”.. كما أدلى وزير الدفاع يوم الخميس الماضي بشهادته لهيئة النزاهة العراقية، وقدم لها ملفات ووثائق تخص ما طرحه من اتهامات خلال جلسة استجوابه في البرلمان”.
ونفى رئيس البرلمان العراقي التهم الموجهة له من قبل العبيدي، ورفع دعوى قضائية ضده، فيما أصدر القضاء ومحكمة النزاهة قراراً بمنع سفر المتهمين الذين وردت أسماؤهم في جلسة الاستجواب.