بشير: افتتاح المحطة الجديدة يأتي متسقاً مع استراتيجية جهينه الداعمة للاقتصاد المصري من خلال البحث عن حلول الطاقة النظيفة
زهران: نشكر شركة جهينه على ريادتها في تبني استخدامات الطاقة الشمسية، ونتمنى إلتفات المزيد من القطاعات إلى مصادر طاقة متجددة نظرا لجدواها الإقتصادية و مساماتها في ترشيد استخدام الطاقة
احتفلت جهينه وكرم للطاقة الشمسية بافتتاح أول محطة بيع كهرباء للقطاع الخاص من الطاقة الشمسية وذلك بمزرعة الإنماء التابعة لشركة جهينه بمنطقة الواحات البحرية بسعة 1 ميجاوات. تعد المحطة هي الأولى من نوعها فى مصر حيث ستساهم المحطة في توفير استهلاك نحو 600 ألف لتر من الديزل سنوياً وتفادى انبعاث نحو 1.62 ألف طن من ثاني اكسيد الكربون سنوياً.
من جانبه صرح عقيل بشير - رئيس مجلس إدارة شركة إنماء للتنمية الزراعية والثروة الحيوانية بشركة جهينه ” إن افتتاح المحطة الجديدة يأتي متسقاً مع استراتيجية جهينه القائمة على ترشيد الاستهلاك والتنوع في الموارد المستخدمة. نشرف بدعم شركة مصرية ناشئة وهي كرم للطاقة الشمسية وهو ما يأتي في إطار دعمنا للشركات الناشئة المصرية الواعدة. كما يأتي افتتاح المحطة الجديدة انعكاساً لريادة شركة جهينه على كافة الأصعدة ليس فقط فيما يتعلق بالمنتجات والصناعات الغذائية ولكن أيضاً في إيجاد حلول ومصادر نظيفة ومتجددة للطاقة وهو ما سيسهم بدوره في تقليل الضغط على ميزانية الدعم الحكومي و يساعد علي النمو الاقتصادي.”
وأضاف بشير أن المشروع جاء في إطار استراتيجية الشركة لتطوير المزرعة و استخدام أحدث وسائل التكنولوجيا مع الحفاظ علي البيئة المحيطة وعدم تلويثها من خلال استغلال الطاقة الشمسية التي تقلل من الاعتماد علي الديزل و تخفض نسبة استهلاك الوقود وتوفر تكاليف التشغيل. و ألمح بشير أن أحد إيجابيات المشروع هو توفير العديد من فرص العمل لأهل الواحات مع منحهم فرصة اكتساب خبرات غير مسبوقة في مجال الطاقة الشمسية.
كما علق أحمد زهران- المدير التنفيذى لشركة كرم للطاقة الشمسية-” فخورون بكوننا أول شركة تحصل على ترخيص”جهاز تنظيم مرفق الكهرباء وحماية المستهلِك” لبيع الكهرباء المنتَجة في محطّةٍ للطاقة الشمسية إلى مستهلِكين غير متّصلين بشبكة الكهرباء الوطنية ولعل افتتاح محطة اليوم هو دليل حي على قدرات الشركة وخبراتها المتميزة في هذا المجال نشكر شركة جهينه على ريادتها في تبني استخدامات الطاقة الشمسية. ونتمنى التفات المزيد من القطاعات إلى مصادر طاقة متجددة نظراً لجدواها الاقتصادية و مساهماتها في ترشيد استخدام الطاقة.”
يذكر أن الهدف من تأسيس شركة الإنماء للتنمية الزراعية والثروة الحيوانية عام 2008 وقد جاء ذلك في إطار استراتيجية التكامل الخاصة بالشركة والتي جاء في طياتها إنشاء مشروع مزرعة الألبان والإنتاج الحيواني بالواحات البحرية “العسيلة” حيث تضم المزرعة الآن 4000 رأس وتعمل طبقاً لأحدث وسائل التقنية العالمية فائقة التطور.