تمكنت قوات الحماية المدنية بالمنوفية، من السيطرة على ثلاثة حرائق متفرقة بعدد من مراكز المحافظة، وتم تحرير المحاضر اللازمة بالوقائع، وأخطرت النيابة لمباشرة التحقيقات.
وتلقى اللواء خالد أبو الفتوح مدير أمن المنوفية، إخطارًا من اللواء ياسر زهنى مدير المباحث الجنائية، يفيد بنشوب ثلاث حرائق، الأول بمنزل بقرية تلوانة بمركز الباجور، و بانتقال قوات الحماية المدنية، تم إخماد الحريق الذى نشب بمنزل مكون من طابق واحد مشيد بالطوب اللبن ومسقوف بالأخشاب والبوص على مساحة 70 متر تقريبًا، ملك "أحمد م أ"، وأسفر عنه احتراق سقف الصالة وبعض الأثاث والمفروشات.
وبسؤال ابنة مالك المنزل 44 عامًا، موظفة ومقيمة بذات الناحية أفادت أن والدها مقيم بالقاهرة، ورجحت أن يكون سبب الحريق إلقاء أحد المارة سيجارة مشتعلة دون قصد ونفت الشبهة الجنائية، و تم التحفظ على محل الحريق، وتكليف قسم الأدلة الجنائية بالفحص، وتحرر عن الواقعة المحضر اللازم، وكلفت إدارة البحث الجنائى بالتحرى حول الواقعة وظروفها وملابساتها.
والثاني حريق بمعرض مفروشات بمدينة بركة السبع دائرة المركز، وبانتقال قوات الحماية المدنية تم إخماد الحريق الذى نشب بمعرض للمفروشات بالطابق الأول لعقار مكون من خمسة طوابق على مساحة 120 متر تقريبًا، ملك "س ح أ" 66 عامًا ، صاحب المعرض ومقيم بذات العقار، وأسفر عنه احتراق 20 سجادة، وبسؤال المالك رجح أن يكون سبب الحريق إلقاء بقايا سيجارة مشتعلة من أحد العمال دون قصد ونفى الشبهة الجنائية، وتم التحفظ على محل الحريق، وتكليف قسم الأدلة الجنائية بالفحص، وتحرر المحضر اللازم، وكلفت إدارة البحث الجنائى بالتحرى حول الواقعة وظروفها وملابساتها.
والثالث حريق بحظيرتى ماشية بكفر مليج دائرة المركز، وبانتقال قوات الحماية المدنية تم إخماد الحريق الذى نشب بحظيرتى ماشية مشيدتين بالطوب اللبن ومسقوفتين بالأخشاب والبوص، الأولى على مساحة 40 متر تقريبًا، والثانية على مساحة 24 متر تقريبًا، ملك "س ا ا" 54 عامًا، موظف ومقيم بذات الناحية، وأسفر عنه احتراق مكونات الحظيرتين وكمية من محصول القمح والذرة، ونفوق رأس ماشية.
و بسؤال المالك رجح أن يكون سبب الحريق إلقاء أحد المارة بقايا سيجارة مشتعلة، ونفى الشبهة الجنائية، وتم التحفظ على محل الحريق، وتكليف قسم الأدلة الجنائية بالفحص، وإخطار مديرية الطب البيطرى، وتحرر عن الواقعة المحضر اللازم، وكلفت إدارة البحث الجنائى بالتحرى حول الواقعة وظروفها وملابساتها.