صرح مسؤول إيراني كبير بأن التعاون بين مصر وإيران يساعد على معالجة مشاكل العالم الإسلامي وحماية القضية الفلسطينية.

قال مدير عام الشئون الدولية في مجلس اشورى الإيراني حسين أمير عبداللهيان، في تصريحات نقلتها "سي إن إن" الأمريكية، أن التعاون بين مصر وإيران يساعد على معالجة مشاكل العالم الإسلامي، خاصة حماية القضية الفلسطينية".

جاءت التصريحات أثناء لقاء المسئول الإيراني مع الرئيس الجديد لمكتب رعاية المصالح المصرية في طهران ياسر عثمان.

وشدد عبداللهيان أن العلاقات بين إيران ومصر كانت دائما "متينة" رغم التحديات التي واجهتها أثناء السنوات الأخيرة.

ويرى عبداللهيان أن مصر وإيران يمكن أن يقوما بدور بناء لخفض حدة التوتر في الشرق الأوسط.

يقول عبد اللهيان: مصر وإيران دولتان مهمتان، ويمكن عبر التعاون الإقليمي المشترك القيام بدور بناء لخفض حدة التوتر في المنطقة.