قام بابا الفاتيكان البابا فرانسيس صباح اليوم الثلاثاء بزيارة مفاجئة إلى المناطق المتضررة جراء الزلزال العنيف الذى ضرب وسط إيطاليا في شهر أغسطس الماضي .

وذكر الفاتيكان - في بيان نقلته شبكة "ايه بى سى" الأمريكية - أن البابا فرانسيس وصل إلى مدينة اماتريشى بصحبة أسقف مدينة "رييتى" دومينيكو بومبيلى، وبدأ جولته بزيارة مدرسة، بينما يخطط البابا لزيارة المنطقة الأكثر تضررا بالمدينة، والتى لا تزال مغلقة بسبب مخاوف أمنية.

وكان البابا فرانسيس قد كشف عن نيته زيارة المنطقة التى ضربها الزلزال، لكن دون الإعلان عن موعد الزيارة، حيث أكد انه يريد أن يذهب وحده "ليكون قريبا من الناس".

يشار إلى أن الزلزال المدمر الذي ضرب وسط إيطاليا فى أغسطس الماضى أودى بحياة 292 شخصا وتسبب في تشريد 2900 آخرين.