كشفت دراسة نرويجية حديثة النقاب عن أن الرجال المدخنين معرضون بشكل أكبر من غيرهم لإنجاب أطفال يعانون من الربو ثلاث مرات مقارنة بغير المدخنين.

وأشارت الدراسة التي أجرتها جامعة بيرجن إلى أن الأطفال الذين كان آباؤهم من المدخنين حتى قبل أن يصبحوا أجنة في أرحام أمهاتهم تزيد لديهم فرص الإصابة بالربو.

وقال القائمون على الدراسة، وفقا لصحيفة /ديلي ميل/ البريطانية، ان خلايا الحيوانات المنوية للذكور تتأثر بالسلب بسبب النيكوتين، مما يؤثر بدوره على جينات الطفل الذي سينجبه المدخن في المستقبل.

ووجدت الدراسة التي أجريت على 24 ألف طفل أن الصبية الذين يدخنون سيجارتهم الأولى قبل بلوغ 15 عاما بشكل خاص يكون خطر إصابة أطفالهم في المستقبل بالربو أكبر.

وأوضح الباحثون أن السن الذي يبدأ فيه الرجل التدخين وفترة استمرار هذه العادة لديه قبل أن يؤسس عائلة يلعبان دورا كبيرا في خطر إصابة أطفالهم في المستقبل بالربو.

ا ر