تقدم العشرات من أهالى قرية شبشير الحصة التابعة لدائرة مركز طنطا بعدد من الشكاوى لوزير النقل، ورئيس الهيئة العامة للسكك الحديد، واللواء أحمد ضيف صقر محافظ الغربية، تضرروا فيها من الإهمال فى محطة السكة الحديد رغم تطويرها، مؤكدين وجود عيوب فنية كثيرة، ومهمة ومع ذلك أنهى مقاول التطوير أعماله وأصبحت جاهزة للبدء للتسليم رغم وجود المخالفات .
وقالت شكوى الأهالى أن المحطة يتردد عليها يوميا ما لا يقل عن 6 آلاف مواطن وينتفع منها 7 قرى فى الذهاب والإياب وخاصة الطلاب والعمال والموظفون، ومع ذلك لا يوجد نقطة شرطة ثابتة لحماية الركاب والحفاظ على المال العام، وتأمين السيدات وطالبات الجامعة تحديدا، كما أن أساسيات المحطة معرضة للسرقة، والتلف من قبل الخارجين على القانون .
وقال على أبو الروس موظف بجامعة طنطا، وأحد أهالى القرية، أن مكتب التذاكر مغلق من الساعة 3 عصرا ويعمل وردية واحدة فى حين أن ركاب المحطة على مدار الـ24 ساعة وبذلك تضيع أموال الهيئة، كما أن عدد من المواطنين تعدى على سور المحطة ببناء كافيهات وأكشاك مخالفة وأعاقوا حركة المرور، ويحتلون الأرصفة ليلا ويفترشونها بالكراسى،ويجلس عليها الخارجين على القانون، ويعترضون الركاب ما يسب قلق دائم على الفتيات والسيدات فى ظل غياب تام للأمن والداخلية، ويضطر أولياء الأمور لانتظار بناتهم موعد وصول القطار .
وقال أبو الروس أن المحطة تكلفت 7 مليون جنيها وأصبحت جاهزة للتسليم، وتم تشكيل محضر معاينه من الهيئة بوجود كلا من ، عبد الحميد مصطفى مهندس منطقه طنطا، وساميه عبد القادر العربى مهندسه صيانة منشآت وسط الدلتا، والسيد مصطفى عبد الغفار، رئيس قسم محطات محله روح، وريهام فكيه الجبالى مهندسه إشارات طنطا، ويوسف عبد الفتاح يوسف، مندوب المنشآت، وتبين للجنة وجود أكثر من 15 عيبا منها " يوجد تنميلات متفرقة بمبنى المحطة فى الواجهة ومطلوب سد هذه التنميلات مع إعادة دهان الواجهة " .
كما طالب تقرير لجنة المعاينة، ضبط النجارة الموجودة وسد الشروخ بها وإعادة دهانها ودهان جميع الكريتال بالمحطة، ومعالجه الفاصل الموجود بين الأعمدة والسور الخلفى للمحطة، ويوجد تسريب مياه بحنفيات الحريق
كما طالبت اللجنة معالجه الفاصل الموجود بين البندوره وبلاط الأرصفة وأكدت وجود فاصل عميق بين الرصيف والبندوره فى بداية رصيف النازل، وهبوط بأماكن متفرقة برصيف الطالع والنازل
وكذا استكمال البلاط المضلع بالأرصفة مع مراعاة سقيه جميع بلاط الأرصفة، ومعالجه الترييح الموجودة بين رصيف النازل والسور الخلفى للرصيف، وضبط الخزانات الموجودة على سطح المبنى مع مراعاة توصيل المياه حيث أن ضغط المياه ضعيف بالمحطة ولم يتم تركيب موتور المياه بالرغم من طلب تركيبه فى نص التسليم الابتدائي
وأكد تقرير اللجنة أن الإضاءة منعدمة بجميع أعمده المحطة وطالب بتغيير زجاج كشاف بمظله الموجودة جهة المزلقان على رصيف النازل ومطلوب مراجعه جميع لمبات الكشافات الموجودة بالمحطة، وتجهيز غرفه العدادات "حريق_ مياه" بالمحطة .
وقال سراج محمد موظف بمديرية الشباب والرياضة من أهالى القرية، ان محطة السكة الحديد خارج القرية، وبعد تطويرها وتجديدها تم بناء سور بارتفاع 3متر من جهة المساكن، حجب الرؤيا تماما، وفى ظل انعدام الأمن تماما، أصبحت المحطة مرتع للبلطجية والخارجين عن القانون، يجتمعون يوميا دون أن يراهم ويتناولون المخدرات، ويصبحون فى غير وعيهم مما يعرض البنات والسيدات للخطر، وحال الهجوم على أحد لم ولن يتمكن أحد من إنقاذه أو التدخل لحمايته بسبب حجب الرؤية، مناشدا المسئولين بفتح واجهات كبيرة ومناور للرؤية وتغطيتها بسور حديدى، حتى تكون المحطة فى متناول جميع المارة .
وقال أحد العاملين بالمحطة أن أعمال التطوير لم تشمل بناء سلم مشاة وبالتالى من أراد دخول الرصيف الثانى يضطر للمشى مسافة طويلة لنهاية الرصيف والعودة مرة أخرى كما لا يوجد سلم مشاة يربط بين رصيف الذهاب لطنطا، وبين شباك التذاكر، وبالتالى معظم الركاب يفضل الركوب بدون تذكرة من اللف مسافة طويلة بين الأرصفة للحصول على تذكرة .
وناشد أهالى القرية رئيس هيئة السكة الحديد،واللواء أحمد ضيف صقر محافظ الغربية بالتدخل العاجل وطلب المقاول بتنفيذ كافة الملاحظات، وأهمها كشف السور الخارجى وتوفير نقطة أمنية ثابتة لتأمين المواطنين، وعمل سلم مشاة للربط بين الأرصفة، وعمل المحطة على مدار اليوم لعدم ضياع أموال الهيئة، وطرد البائعة الجائلين ومن احتلوا اسوار المحطة وجميع " نصبات" الشاى المخالفة التى تمارس أعمال مخالفات يومية، وإعادة تشغيل حمامات المحطة .

محطة قطار شبشير الحصة

على ابو الروس أحد الأهالى يتضرر من مخالفات المحطة

أعمال تكسير وحفر وخروج عن القانون على رصيف المحطة

المحطة مغلقة من الساعة 3 ظهر

حمامات المحطة مغلقة تماما

مكتب ناظر المحطة مغلق من الظهر

شكوى الأهالى للمحافظ

رد هيئة السكك الحديد على مذكرة المحافظ

قسم التفتيش يؤكد غلق المحطة وعدم وجود أمن

شكوى الأهالى للسكة الحديد

تقرير لجنة المعاينة يثبت وجود ملاحظات فنية

مظلات المحطة صنعت خطأ ولا تحجب الشمس والاستراحة من ناحية واحدة

شقوق وميول فى رصيف المحطة

العاملين بالمحطة

أحد أهالى القرية يتضرر من مشكلات المحطة