اقترب مصممو سيارة بلادهاوند سوبر سونيك من تحقيق حلمهم، والهدف هو الوصول لسرعة 1609 كلم / الساعة.

تحتوي السيارة على أجزاء من نظام إطلاق الأقمار الصناعية والطائرات النفاثة.

توصف السيارة بلادهاوند سوبر سونيك بأنها مزيج من سيارات فورمولا 1 وصاروخ الفضاء والطائرة النفاثة الأسرع من الصوت، ويأمل مصمموها أن تكون أول سيارة تصل سرعتها إلى أكثر من 1600 كلم/الساعة، لتضرب رقمًا قياسيًا جديدًا.

ويتوقع العلماء البريطانيون أن تكون السيارة عاملًا محفزًا للأبحاث في مجالات الديناميكية الهوائية والهندسة.

ومن المنتظر أن يقود السيارة آندي غرين، صاحب الرقم القياسي الحالي في سرعة السيارات، وهو 1228 كلم/الساعة.