قال النائب سيد عبد العال، عضو اللجنة الاقتصادية بمجلس النواب، ورئيس حزب التجمع، إن المبادرة التى أطلقها الإعلامى عمرو أديب، وبرعاية مؤسسة "اليوم السابع"، تحت شعار"الشعب يأمر" لتخفيض أسعار السلع، هى مبادرة صادرة عن أشخاص وكيانات أصحاب نوايا حسنة، لكنهم يوجهون تلك المبادرة ويخاطبون تجار وحوش ومحتكرين.
وأضاف عضو اللجنة الاقتصادية بمجلس النواب، لـ"اليوم السابع"، أن المنتظر فى المقابل وجود مبادرة من الأجهزة الرقابية باقتحام مخازن تجار الجملة والمحتكرين الذين يخزنوا السلع لـ"تعطيش السوق" وبالتالى ندرة السلع المعروضة للمستهلك، الأمر الذى يساعد فى ارتفاع الأسعار بشكل مبالغ فيه.
وشدد رئيس حزب التجمع، على ضرورة وجود رقابة شديدة من قبل الأجهزة الرقابية على الأسعار فى الأسواق، خاصة أن معظم التجار يرفعون الأسعار بحجة ارتفاع سعر الدولار، وقانون القيمة المضافة.
جدير بالذكر أن الإعلامى عمرو أديب، أعلن من خلال برنامجه "كل يوم"، المذاع على فضائية " on E "، عن إطلاق مبادرة بشعار "الشعب يأمر"، طالب فيها التجار بتخفيض أسعار السلع بنسبة 20% لمدة 3 أشهر فى السنة، كما دعا "اليوم السابع"، لتبنى المبادرة، الأمر الذى لاقى استجابة سريعة من الكاتب الصحفى خالد صلاح، رئيس مجلس إدارة وتحرير "اليوم السابع"، حيث أكد أن المؤسسة ستكون أول المنضمين للمبادرة.