قدم اللواء خالد سعيد محافظ الشرقية التهنئة للدكتورة فريدة مجاهد وكيل اول وزارة التربية والتعليم بمناسبة توليها المنصب وذلك بمكتبها بمقر المديرية في الزقازيق بحضور مديرى الادارات التعليمية.

وبدأ المحافظ كلمته بتقديم التهنئة للحضور بمناسبة العام الهجرى الجديد والاحتفالات بذكرى انتصارات اكتوبر المجيدة وطلب المحافظ بضرورة التعاون المثمر والبناء مع القيادة الجديدة لتحسين الأداء والارتقاء بالمنظومة التعليمية داخل محافظة الشرقية، مشيرًا إلى ضرورة الاهتمام بالعلم والتعليم.

وأضاف المحافظ أنه تم الانتهاء من تعيين مديرى ووكلاء الادارات التعليمية من خلال مسابقة وإجراء امتحانات شفهية وتحريرية لإختيار الأنسب لإدارة العملية التعليمية، وقال: الكل يتحمل مسؤلياته ويعمل فى نطاق اختصاصاته ويمارس عمله على أكمل وجه باتخاذ قرارات صائبة ومدروسة تصب فى تحسين مستوى أداء العملية التعليمية.

وأشاد محافظ الشرقية بالدور الذى قدمه محمد الشيمى خلال فترة عمله كوكيلًا أول لوزارة التربية والتعليم بالشرقية مقدمًا له الشكر والتقدير، وتمنى المحافظ عامًا دراسيًا سعيدًا يعود بالنفع على أبنائنا الطلاب بمختلف المراحل التعليمية بكافة المراكز والمدن والاحياء داخل نطاق دائرة المحافظة.

ومن جانبها أعربت الدكتورة فريدة مجاهد وكيل أول وزارة التربية بالشرقية عن سعادتها بزيارة محافظ الشرقية لها اليوم بمكتبها لتقديم التهنئة لها ولأسرة التربية والتعليم بالشرقية لتوليها منصب وكيل أول التربية والتعليم.

وأوضحت أنه سيتم مراجعة النشرات الصادرة لقرارات النقل أو الندب للمدرسين لسد العجز فى المواد الدراسية مع مديرى الادارات التعليمية لمراعاة الحالات الانسانية الملحة وأصحاب الأمراض المزمنة والـــ 5 % على أن يتم النقل أو الندب بالإزاحة لسد العجز وتيسيرًا على المدرسين، كما أعلنت عن تشكيل لجنة لدراسة امكانية زيادة استيعاب الكثافة لفصول رياض الأطفال وذلك استجابة لمطالب أولياء الامور.

وشدد المحافظ على ضرورة الانتهاء من تسكين المدرسين بمختلف المدارس وسد العجز قبل نهاية الأسبوع الحالى لضمان انتظام العملية التعليمية.